مشاكل قد تواجهكم طريقة مشاهدة الأفلام تغيير تصميم الموقع
Show menu
العضوية الذهبية
إذا لم يعمل معك الفيلم يرجى تجربة مشغل أخر أو باقي المشغلات ينقطع الفيلم بسبب ضعف خط الإتصال ، قم بتوقيف الفيلم لمدة معينة ثم أعد تشغيله

المشغل الإفتراضي المشغل الثاني المشغل الثالث باقي المشغلات روابط التحميل مشاهدة Vip
أنشر الفيلم مع أصدقاءك
إطفاء النور
أضف تعليق
قراءة التعليقات

فيلم حب وكبرياء

تعرض عماد حمدى لهزة اقتصادية كادت توشك بثروته وظهرت نذالة عادل عندما هجر حبيبته زيزى ابنة عماد وتزوج كوثر بنت يسرى بك بينما قام حسين صاحب المصنع المجاور لارض عماد بمساعدته وفى الحفلة التى اقامتها كوثر قالت لزيزى ان عادل فضلها عنها فقدمت زيزى حسين على اساس انه خطيبها وتزوجته لمجرد ان تحافظ على كبريائها وبعد الزواج صارحت زيزى حسين انها لا تحبه فاتفق معها على الطلاق بعد فترة مناسبة واثناء هذه الفترة عرفت زيزى كيف ان حسين ساعد والدها دون ان يذكر لها شيئا كما طرد كوثر من منزله لانها اهانت زيزى وكان هذا هو السبب فى انتقام عادل وكوثر من حسين يمنع المواد التى يستخدمها لتشغيل مصنعه واضطر حسين للسفر لشراء المواد اللازمة لتشغيل المصنع - بينما عرض عادل لزيزى ان يعطيها المواد اللازمة فى مقابل ان تسلمه نفسها ووافقت على هذه الصفقة ظاهريا لتنقذ زوجها واستغل عادل فرصة وجود زيزى فى مكتبه ليصورها ويرسل صورها الى زوجها... وتتوالى الاحداث

صنف الفيلم : دراما
الخصوصية: R - الفيلم غير عائلي
مدة العرض : 104 دقيقه
جودة الفيلم: TVRIB
التقييم العالمي : 6.2
تاريخ الإنتاج: 1972


Loading...
غلق الفيديو
تعليقات حول الفيلم :
Add comment:
Ваше Имя:
Ваш E-Mail:
  • bowtiesmilelaughingblushsmileyrelaxedsmirk
    heart_eyeskissing_heartkissing_closed_eyesflushedrelievedsatisfiedgrin
    winkstuck_out_tongue_winking_eyestuck_out_tongue_closed_eyesgrinningkissingstuck_out_tonguesleeping
    worriedfrowninganguishedopen_mouthgrimacingconfusedhushed
    expressionlessunamusedsweat_smilesweatdisappointed_relievedwearypensive
    disappointedconfoundedfearfulcold_sweatperseverecrysob
    joyastonishedscreamtired_faceangryragetriumph
    sleepyyummasksunglassesdizzy_faceimpsmiling_imp
    neutral_faceno_mouthinnocent
Это код:
reload, if the code cannot be seen
Введите сюда:
Loading...